هل يصح إسلام شخص إذا قال رضيت بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد رسولا أم لابد أن يشهد؟ .. قسم أبواب العقيدة والإيمان والتوحيد ........ ما حكم صلاة الجمعة الثانية بعد الأولى؟ .. قسم أحكام الجمعة ........ ما حكم من يذهب إلى صلاة الجماعة حين الإقامة فقط؟ .. قسم فتاوى فقه الصلاة والإمامة ........ ما حكم فوائد البنوك الإستثمارية؟ .. قسم أبواب البيوع والمعاملات ........ هل يجوز ذبح العجول أو البقر فى العقائق ذكر أو أنثى؟ .. قسم العقيقة والأضحية ........ أنا شاب أريد الزواج فهل يجوز لى أن أتزوج وسأكون مع والدى فى منزله؟ .. قسم الفتاوى المكتوبة ........ بالنسبة لمرور المرأة أمام المصلى ما قدر المسافة؟ .. قسم فتاوى فقه الصلاة والإمامة ........ ما صحة حديث من قرأ سورة الإخلاص عشر مرات بنى الله له بيتا فى الجنة؟ .. قسم صحة الأحاديث ........ (خطبة الجمعة لفضيلة الشيخ مصطفى العدوي بتاريخ 2018/3/16 بعنوان (وذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين .. قسم الدروس العامة والخطب ........ خطبة الجمعة لفضيلة الشيخ مصطفى العدوي بتاريخ 2018/3/23 بعنوان السعادة في الامتثال وفي شكر النعم .. قسم الدروس العامة والخطب ........
قصص القرآن

حكم توزيع الحلوى على الجيران فى المولد النبوي

الفتوى
حكم توزيع الحلوى على الجيران فى المولد النبوي
5928 زائر
02/02/2012

الشيخ:

لابد أن يعلم ابتداءً أن الاحتفال بالمولد النبوي - على صاحبه الصلاة والسلام - لم يرد عن الرسول ولا عن أصحاب الرسول - صلى الله عليه وسلم- ولم يرد في القرون المفضلة الثلاث، وكذا لم يرد هذا الاحتفال في كتب أئمتنا المعلومين الإمام أحمد أو الشافعي – شيخه - أو مالك أو أبي حنيفة، وهو أمر محدث أحدثه الفاطميون البرابرة إذ أتوا إلى مصر.

فالاحتفال بالمولد ليس له أصل في الكتاب ولا في السنة ولا يُعلم له مستند أبدا عن صحابة الرسول - صلى الله عليه وسلم- ولا احتفل الرسول بمولد إبراهيم الخليل - عليه السلام - ولا احتفل بمولد عيسى - عليه السلام - ولا بمولد موسى عليه السلام، فهكذا سارت الأمور، إلا أن النبي فقط قال في هذا الصدد في صيام يوم الاثنين: «ذاك يوم وُلِدْتُ فيه»، وفي بعض الروايات: «أحب أن يرفع عملي وأنا صائم»، «إن الأعمال ترفع يوم الاثنين والخميس وأحب أن يرفع عملي وأنا صائم» .. هذا الوارد فقط.

أما الاحتفال بهذه الصورة التي تحدث في بلادنا وفي زماننا .. فكل هذا لم يرد عن النبي - عليه الصلاة والسلام- ثم البدع والخرافات التي تعتري بعض البلاد المسلمة خاصة في الوجه البحري، في بعض البلاد في مصر يسمونها الطائفة؛ كل تاجر من تجار المدينة يأتي ببعض القوم ويستأجر عربات ويستأجر جرارات تجر بعضها بعضا في المولد ويلبسون العمائم المحاطة بالكهرباء، يمشي الرجل والشاب ولمبات الكهرباء تحيط بوجهه وتحيط بجسمه من كل الجوانب، زفة تستمر لمدة خمسة أيام أو ستة أيام، ويهنئون؛ يخرج الثري الذي ينفق أمواله في باطل يقول: "فلان التاجر يهنئ أبناء الحي بمناسبة المولد"، وطبل وزمر ورقص وخرافات فكلها بدع وخرافات والإنفاق فيها ليس من القربات بل هو من الآثام، والله تعالى أعلى وأعلم.

أما إذا أهديت إليك حلوى في هذا اليوم فكلها.

أما عن تحديد اليوم الذي ولد فيه الرسول أيضا لم يثبت تأريخ بأنه اليوم الثاني عشر من شهر ربيع الأول، وأيضا ليست هناك كلمة مجتمع عليها تفيد أن الميلاد كان في شهر ربيع الأول، والله تعالى أعلى وأعلم.

   طباعة 
0 صوت
التعليقات
روابط ذات صلة
الفتوى السابق
الفتاوي المتشابهة الفتوى التالي